ما هو التهاب القرنية الشوكميبي (التهاب القرنية بالاكانثاميبا) (eh-can-tha-mee-bah kehr ah tie-tus)؟

هو يشير إلى عدوى نادرة في العين والتي يمكن أن تؤدي إلى آثار مدمرة، مثل فقدان إحدى العينين أو العمى الدائم.

ووفقا لمراكز مكافحة الأمراض واتقائها، فيتم العثور على الكائنات الحية المجهرية الشوكميبة في مياه البحيرات والتربة. ولكن، هذه الكائنات يمكن أن تكون موجودة أيضا في حمامات السباحة، وأحواض المياه الساخنة، والمياه الصالحة للشرب.*

ويتعرض الكثير من الناس لهذه الكائنات، ولكن القليل منهم يصابون بالعدوى منها لأنهم غالبا ما ينظفون أجسامهم. والإصابة بالتهاب القرنية الشوكميبي يمكن أن تحدث من خلال الجروح أو غيرها من التهابات العين، والتعرض للمياه الملوثة، أو قلة نظافة العين.

ما هي أعراض التهاب القرنية الشوكميبي؟

تشمل أعراض التهاب القرنية الشوكميبي ما يلي:

  • الحساسية للضوء وسيلان الدموع بشكل مفرط
  • عدم وضوح الرؤية مع احمرار وألم في العين
  • الشعور بوجود شيء ما في عينيك
  • الصداع الشديد

إذا كنت تواجه أي من هذه الأعراض، لا تتجاهلها. اتصل بطبيبك فورا. أذكر له ما إذا كنت قد مارست السباحة وأين مارستها. وأي معلومات ستقدمها له ستكون مفيدة.

وهناك علاجات متوفرة لالتهاب القرنية الشوكميبي، ولكن التشخيص المبكر هو أمر ضروري.

ما الذي يمكنني القيام به للمساعدة في تقليل فرص الإصابة بالتهاب القرنية الشوكميبي؟

التهاب القرنية (بقعة واضحة تغطي العين)، جنبا إلى جنب مع التعرض للكائنات الحية المجهرية الشوكميبة وخاصة لدى الأشخاص الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالتهاب القرنية الشوكميبي، وفقا للأكاديمية الأميركية لطب العيون. **

اتبع دائما إرشادات السلامة للنظافة الجيدة في جميع الأوقات حيث أن التهاب القرنية الشوكميبي يمكن أن يصيب جميع من يستخدمون أو لا يستخدمون العدسات اللاصقة.

وإذا كنت تستخدم العدسات اللاصقة، فيمكنك تقليل فرص الإصابة بالتهاب القرنية الشوكميبي من خلال إتباع النصائح التالية:

  • استخدم طريقة "الفرك والشطف" عند تنظيف العدسات اللاصقة الخاصة بك
  • استبدل حافظة العدسات اللاصقة الخاصة بك على الأقل مرة كل ثلاثة أشهر
  • استخدم دائما محلول تنظيف جديد ولا تقم أبدا بخلط المحلول القديم مع الجديد
  • اتبع توصيات طبيب العيون الخاص بك بالكامل فيما يتعلق بالعناية بالعدسات

محاولة بعض البنسات في استبدال عدساتك اللاصقة أو محلول التنظيف لا يستحق المخاطرة.

وكما ورد في مقالنا حول عدم السباحة أثناء ارتداء العدسات اللاصقة، فتجنب الاستحمام أثناء ارتداء عدساتك اللاصقة. وحتى المياه المنزلية النقية تحتوي على الشوائب التي يمكن أن تعلق بعدساتك اللاصقة.

والملايين من الناس يستخدمون العدسات اللاصقة بأمان كل يوم. ومع ذلك، فهناك سبب وراء تقديم طبيب العيون الخاص بك للإرشادات التي تتعلق بالعناية بالعدسات اللاصقة. اتبعها بالكامل.

ولا يوجد أي شيء في هذا المقال يمكن تفسيره على أنه مشورة طبية، كما أنه لا يهدف إلى أن يحل محل التوصيات الطبية التخصصية. وإذا كانت لديك أسئلة معينة، فيرجى الرجوع إلى طبيب العيون الخاص بك.
مراكز مكافحة الأمراض واتقائها
** الأكاديمية الأمريكية لطب العيون
مزيد من المقالات

استعرض منتجاتنا