ورؤية البقع أو العوائم في عينيك لأول مرة يمكن أن تكون مربكة أو تنذر بالخطر قليلا.

كيف يمكنك أن تعرف ما إذا كان الأمر يدعو للقلق؟ دعنا نتحدث عن هذا الموضوع!

في حين أن معظم عوائم العين طبيعية، إلا أنها يمكن أن تكون علامة على بعض المشاكل التي يجب أن تعالج بواسطة طبيب العيون الخاص بك.

وإليك بعض الأشياء التي يجب معرفتها حول عوائم العين وكيفية علاجها.

ما هي عوائم العين وماذا تفعل في عيني؟

تظهر عوائم العين صغيرة ثم تنتشر ببطء عبر مجال الرؤية لديك. وتبدو عوائم العين في كثير من الأحيان على شكل:

  • بقع أو نقط داكنة قليلا،
  • خيوط أو علامات، أو
  • شظايا من الخيوط 

ولا تعتبر عوائم العين خداع بصري. ولكن هي قطع صغيرة من البقايا تطوف حول الجسم الزجاجي من عينيك: الجزء الهلامي من مقلة عينك والذي يساعد على الحفاظ على شكلها. وفي بعض الأحيان، تتحرك عوائم العين حوله، وتلقي بظلالها على شبكية العين. وهذا هو ما تراه.

ما الذي يسبب عوائم العين؟

غالبا ما تكون التغيرات المرتبطة بالعمر في الجسم الزجاجي من عينيك هي السبب في ظهور عوائم العين. وعندما تتقدم في السن، فإن هذا الهلام الزجاجي يضعف: يصبح أكثر سيولة، ويبدأ في الترهل وينسحب بعيداً من داخل مقلة العين، وبعض كتل الهلام السابقة. وظلال هذه القطع المتناثرة هي ما تراه.

ويمكن أن تحدث عوائم العين أيضاً عندما ينفصل الجسم الزجاجي من سطح الشبكية. وتحفيز شبكية العين خلال هذه العملية غالباً ما يسبب ومضات في العين. وبمجرد انسحاب الجسم الزجاجي من رأس العصب البصري لديك، فيمكن أن تظهر عوائم العين على شكل حلقة بصورة مؤقتة.

وفي بعض الأحيان، فإن هذا الانسحاب سيتسبب في فصل قليل من شبكية العين. وانفصال الشبكية هذا سيتسبب في تسرب الدم إلى الجسم الزجاجي من العين، الذي يظهر على شكل نقاط صغيرة متفرقة، وهذا يحتاج إلى استشارة طبيب العيون الخاص بك على الفور.

ونزيف والتهاب العين، من الدموع في شبكية العين، ومشاكل الأوعية الدموية أو إصابات أخرى، يتسبب في ظهور عوائم العين بشكل عام. ويمكن أن تكون عوائم العين أيضاً عبارة عن بقع صغيرة من البروتين وغيرها من المواد العالقة في عينيك والتي تتشكل قبل الولادة.

متى يجب استشارة طبيب العيون؟

عوائم العين وبقع العين هي مسألة ملحة تتطلب استشارة طبيب العيون الخاص بك، لاسيما إذا كانت تظهر فجأة. وفي كثير من الأحيان فهي تكون بسبب انفصال الشبكية، وهو ما يمكن أن يسبب العمى.

يجب عليك أن تذكر لطبيب العيون الخاص بك أي تغييرات في الرؤية أو مشاكل في العين، سواء عوائم العين أو أي شيء آخر، أثناء الفحوصات العادية. وتكون عوائم العين مرئية أحيانا فقط أثناء فحص العين، لاسيما إذا كانت قريبة من الشبكية.

علاج عوائم العين

معظم عوائم العين لا تحتاج إلى علاج. وبالرغم من أن علاجها يكلف بعض الوقت والإحباط، فإن الكثير من الناس قادرين على تجاهلها بسهولة أكبر مع مرور الوقت.

وعندما تكون عوائم العين كبيرة أو كثيرة جداً بحيث تضعف الرؤية لديك، فقد يوصي طبيب العيون الخاص بك بإجراء جراحة أو علاج بالليزر لإزالتها.

علاج عوائم العين بالليزر

أثناء العلاج بالليزر، فإن طبيب العيون الخاص يقوم بتركيز أشعة الليزر على البقايا في الجزء الزجاجي من العين من أجل تفريقها وجعلها أصغر حجما وأقل وضوحا.

وعلاج عوائم العين بالليزر لا يزال تجريبي ولا يستخدم على نطاق واسع. وفي حين أنّ بعض الناس يشهدون تحسن بعد العلاج بالليزر، فإن البعض الآخر لا يرى أي فرق يذكر، والليزر يمكن أن يسبب تلفاً في الشبكية إذا تم توجيهه بشكل غير صحيح.

علاج عوائم العين بالجراحة

استئصال الجسم الزجاجي من العين هو عملية جراحية حيث يقوم طبيب العيون باستئصال الجسم الزجاجي في العين من خلال شق صغير، والاستعاضة عنه بمحلول للحفاظ على شكل العين. وجسمك سيخلق جسم زجاجي جديد بطبيعة الحال الذي سوف يحل مكان هذا المحلول تدريجيا. واستئصال الجسم الزجاجي لا يزيل دائما عوائم العين تماما. وتظل عوائم العين الجديدة تتشكل بعد ذلك، خاصة إذا كانت الجراحة نفسها تتسبب في النزيف والدموع في شبكية العين.

وفي حين أن معظم عوائم العين غير ضارة، فإن ظهور عوائم العين والبقع بشكل مفاجئ يمكن أن يكون علامة تحذير لعلاج عينيك. اتصل بطبيب العيون الخاص بك عندما تواجه أي تغيرات مفاجئة في عينيك. والفحوصات العادية للعين هي أيضاً مهمة حتى يكون طبيبك على علم بأي تغييرات، ويمكنه أن يساعدك حتى في الكشف عن عوائم العين والتشوهات الأخرى في عينيك.

لا يجوز اعتبار أي شيء مذكور في هذا المقال نصيحةً طبية، كما أنه غير معد ليحل محل توصيات أحد الاخصائيين الطبيين. وبالنسبة إلى الأسئلة المعينة، يرجى مراجعة طبيب العيون الذي تتابعه.
التصنيفات: مشكلات العين
مزيد من المقالات

استعرض منتجاتنا