إذا شاهدت طفل يبكي أو كنت أنت تبكي فسوف تلاحظ أن بعض الدموع تنساب من عينيك إلى أسفل وجهك.

ومع ذلك، فإن القنوات الدمعية لدينا (والتي تسمى أيضا القنوات الأنفية دمعية أو القنوات الدمعية) تستنزف الدموع من خلال أنوفنا. وهذه القنوات هي التي تتسبب في سيلان أنفك عند البكاء، أو عندما تصاب عينيك برد فعل تحسسي عندما تلامس الماء.

وعند انسداد هذه القنوات الدمعية فتحدث مشاكل. دعنا نستكشف ما الذي يسبب انسداد القنوات الدمعية، ما الذي يحدث، وكيف يتم علاجها.

ما الذي يسبب انسداد القنوات الدمعية؟

تتعرض القنوات الدمعية للانسداد لمجموعة متنوعة من الأسباب.

الانسداد الخلقي. ما يصل إلى خمس الأطفال الرضع يولدون بقنوات دمعية مسدودة. وقد يكون هذا بسبب عدم اكتمال تكوين القنوات الدمعية أو عيب خلقي، أو بسبب عيوب في بنية الوجه والجمجمة.

تضيق القنوات الدمعية مع تقدم السن. يمكن أن تضيق فتحات القنوات الدمعية لدى كبار السن، مما يزيد من احتمال انسداد القنوات الدمعية.

العدوى والالتهابات. العدوى والالتهابات في القنوات الدمعية، والعينين والأنف يمكن أن تتسبب جميعها في انسداد القنوات الدمعية. وانسداد القنوات الدمعية نفسه يمكن أن يتسبب أيضا في العدوى والالتهابات.

الجروح والإصابات في الوجه. أي جروح تؤثر على القنوات الدمعية أو بنية العظام المحيطة بها يمكن أن تؤدي إلى انسداد القنوات الدمعية.

الأورام، والخراجات. يمكن أن ينشأ انسداد القنوات الدمعية أيضا من الأورام والخراجات.

وكما ترى، ففي حين أن انسداد القنوات الدمعية يؤدي إلى مجموعة متنوعة من الأعراض، فإنها تسبب مشاكل كبيرة.  قم باستشارة طبيب العيون الخاص بك دائما حول صحة عينيك، حتى تتمكن من الحصول على عناية عاجلة وحل لأي مشاكل.

أعراض انسداد القنوات الدمعية

هناك عدد من الأعراض التي يمكن أن تنشأ من انسداد القنوات الدمعية أو الالتهابات الناجمة عن الانسداد. وتشمل هذه الأعراض:

  • سيلان الدموع بشكل مفرط والحرقان الشديد
  • الالتهابات والعدوى المتكررة (العدوى تسبب انسداد القنوات الدمعية)
  • تراكم المخاط والدموع
  • ألم وتورم في الزاوية الداخلية للعين
  • ضبابية الرؤية
  • الدموع الدامية

يمكن لطبيب العيون الخاص بك تقييم وفحص عينيك لمعرفة ما إذا كانت قنواتك الدمعية تعمل بشكل صحيح، ومساعدتك على معرفة الخيارات المتاحة أمامك لتلقي العلاج.

علاج انسداد القنوات الدمعية

أفضل طريقة لعلاج انسداد القنوات الدمعية تعتمد على سبب الانسداد. وطبيب العيون سوف يقوم بفحص عينيك وتوجيهك إلى العلاجات المتاحة أمامك.

وهنا بعض الطرق الشائعة لعلاج انسداد القنوات الدمعية.

انسداد القنوات الدمعية لدى الأطفال الرضع

لدى العديد من الأطفال الرضع، فإن انسداد القنوات الدمعية يختفي من تلقاء نفسه خلال السنة الأولى. ومع ذلك، فهناك حالات تتطلب العلاج. والطريقة الأولى لعلاج انسداد القنوات الدمعية لدى الأطفال الرضع تنطوي على توسيع القنوات (عمل فتحة صغيرة جدا في القناة)، ثم الفحص والتدمع. وإذا لم تجدي هذه الطريقة، فإن أطباء العيون في بعض الأحيان يدخلون بالون قابل للتمدد لمزيد من توسيع القنوات.

انسداد القنوات الدمعية لدى الكبار

انسداد القنوات الدمعية لدى الكبار عادة ما يكون علامة على تضيق القنوات الدمعية أو غيرها من المشاكل التي لا تحل من تلقاء نفسها. والدورة الأولى من العلاج هي نفسها لدى الأطفال الرضع: توسيع القنوات، والفحص والتدمع.

الدعامات والتنبيب، حيث يتم إدخال أنبوب للحفاظ على القناة الدمعية مفتوحة، وهو الخيار الجراحي للحالات التي لا تستجيب للعلاجات الأولية.

وكما هو الحال دائما، تأكد من مراجعة طبيب العيون الخاص بك إذا كانت لديك أعراض أو مخاوف. ووظيفة طبيب العيون الخاص بك هي فحص عينيك لحل مشاكلها، وأيضا تقييم المشاكل التي تنشأ بين الفحوصات العادية ومساعدتك على اختيار العلاج الأنسب لك.

لا يجوز اعتبار أي شيء مذكور في هذا المقال نصيحةً طبية، كما أنه غير معد ليحل محل توصيات أحد الاخصائيين الطبيين. وبالنسبة إلى الأسئلة المعينة، يرجى مراجعة طبيب العيون الذي تتابعه.
التصنيفات: مشكلات العين
مزيد من المقالات